السبت، 24 نوفمبر، 2012

مفرقعات عاشوراء وشغب الأطفال

حل موسم عاشوراء بطقوسه وعاداته، من فرقعة متفجرات صغيرة وغيرها من طرف الأطفال الصغار. هي طقوس جميلة، وعادات بهيجة، لكن الشيء إن زاد عن حدّه، أصبح مثيرًا للازعاج. لو وقع طفل بمفتجر في يديه في قبضة يدي، لأشعلتُ الفتيل ووضعته في جيبه، لعل وعسى أن يتعلم درسًا لن ينساه كلما حلّ عاشوراء.

كانت السلطات تشدد المنع على بيع المفرقعات (المين) في المغرب أثناء السنوات القليلة الماضية، لكن هذه السنة كل شيء أضحى مباحًا. لعل الحكومة تريد إرسال رسالة للشعب مفادها: شاهدوا مدى التخريب الذي يحدثه الأطفال الصغار بمتفرقعاتهم، فما بالكم بالهجيج أثناء الثورة..

يقول الكاتب ميمون أم العيد في صفحته على الفيسبوك تعليقًا على شغب أطفال عاشوراء:
في مناسبة عاشوراء، يعبر الأطفال عن رغبة آبائهم الدفينة في قتل بعضهم البعض، عندما يشهرون تلك المسدسات..
فذاكرتهم امتداد لذاكرة آبائهم وأجدادهم..
 دمتم مُجَهِّزّين أسلحتكم!

السبت، 17 نوفمبر، 2012

لا لحجب المواقع الاباحية

"الأولويات"
 يشجع الكثير من متصفحي الانترنت "المحافظين" قرار حجب مواقع الانترنت الاباحية أو الخليعة، حيث يزعمون أنه بفعل الحجب ستنتشر الفضيلة في الانترنت وتغيب الرذيلة.

ما لا يعلم مؤيدوا قرار الحجب هو وجود قاعدة عامة معناها أن كل ممنوع مرغوب. أساليب التحايل على الرقابة، الحجب والقانون كثيرة ومتوفرة لأي كان = الهدف المنشود من الحجب لن يصاب.

لو افترضنا دعم قرار الحجب بحسن نية، من الذي سيؤكد لنا حسن نية مؤسسات الدولة والاتصالات التي ستجب المواقع "الاباحية". ما هو تعريف الاباحية في نظر الدولة التي ستحجب الموقع، وما هو معيار الاباحية؟ قد تعرّف الاباحية بالبورنوغرافيا كما قد تعرّفها بصوت مضاد لما يصدر عن الجهات الرسمية، مما يعني حجب/خنق/قتل حرية التعبير وتكريس مبدأ الصوت الواحد.

من أراد المواقع الاسلامية، فالانترنت تعج بها، ومن أراد المواقع الاباحية، ذنوبوا على راسوا، ولا دخل للدولة فيها.
"I'm fairly sure if they took porn off the Internet, there'd only be one website left, and it'd be called 'Bring Back the Porn!'"
Dr. Cox, Scrubs
دمتم متخدين قرارات عقلانية، بعيدًا عن العاطفة العمياء!

الاثنين، 12 نوفمبر، 2012

رصيف الانترنت 3: الأميرة، العِلم والإباحية

 نتسمر في سلسة رصيف الانترنت ونصل للعدد الثالت بالتمام والكمال. بدأت أحس بالبرد منذ الأسبوع الماضي. يبدو أن فصل الخريف قد دخل رسميًا!
  • يقدم فريق من المهتمين بالعلم والخيال العلمي، مجلة مجانية تحت عنوان "علم وخيال". هي مجلة تحتوي مجموعة من المواضيع الجميلة والمفيدة، كما مجموعة من الأخبار والمعلومات العلمية المبسطة لكي يفهمها القارئ العربي بسهولة. في حين كتابة هذه الأسطر، وصلت المجلة لعددها الرابع، ويمكنكم تحميلها مجانًا بصيغة الـPDF.
  • هل ستتحول مكة المكرمة والمدينة المنورة من أماكن مقدسة إلى نماذج شبيهة بمدينة لاس فيغاس الأمريكية، ببناياتها الفاخرة ومراكز التسوق والفنادق الفخمة المتزايدة؟!
    صحيح أن التوسع وتطوير البنيات التحتية للمدينتين أمر حتمي ومطلوب لكن من غير المعقول أنه وفي المكان الذي يفترض أن يكون فيه الجميع سواسية نجد أن من يدفع أكثر يحصل على منظر أفضل للكعبة والمسجد النبوي، وتردم معالم تاريخية من الحقبة النبوية لبناء فنادق فخمة..
    [مقتطف من كلام صحفي بريطاني في جريدة الإندبندنت، مصدر1/مصدر2]
  •  رصدت أعين الصقر الذي نربيه في قفص المدونة، تعليقًا طريفًا في إحدى المدونات التي تهتم بالعائلة الملكية المغربية، حيث وجد صقرنا معلقًا يطلق على نفسه "الشريف الأمير باسل" وهو في صدد طلب يد أميرة من الأميرات.
  • يقول الكاتب ميمون أم العيد في صفحته على الفيسبوك:
    ''التربية على المواطنة '' اسم جميل يطلق في المغرب على عمل تافه، هل التربية على المواطنة هي أن تعلم التلاميذ متى حكم فلان و أين درس ومن أي أصل هو، وشحنهم ''بإنجازات ''هذا و ''إنجازات ''ذاك . أعتقد بأن التربية على المواطنة هي أن نربي التلاميذ على احترام غيرهم و احترام الصف ( حتى في أداء فاتورة الكهرباء) وتقدير الغير واحترام ممتلكات المواطن وأفكار المواطن والمواطِنة وغير ذلك..
  • صورة إباحية! (كل من تستفزه رؤية امراة بلا حجاب أو نقاب ولا تستفزه رؤية طفل حافي بلا حذاء أو مأوى...عليه أن يراجع منظومته الأخلاقية والقِيَمية !)
دمتم متخلّقين!

السبت، 10 نوفمبر، 2012

تطبيق سنن، أو كيف تسطح الاسلام وتلوث الفيسبوك

لا أدري كيف اقتنع الناس بتطبيق سنن على الفيسبوك، ذلك التطبيق ذو المحتوى "الدعوي" الذي ينشر بين الفينة والأخرى حديثًا، آية، أو موعظة من طرف شيخ سلفي ما.

لا أدري كيف فعّلت الفتاة صاحبة الصور المثيرة على الفيسبوك ذلك التطبيق. أهي توبة؟ أم تكفير؟ أو غطاء عن ماضيها في الإغراء الافتراضي؟

لا أدري كيف يعتقد الناس أنهم يحصلون على حسنات وأجر من عند الله عن طريق تلك الأحاديث، الصور والفيديوهات التي تُنشر من طرف ذلك التطبيق في حساباتهم. ألم يدروا أن الله يحب أن يرى أخلاق المؤمنين في الواقع وليس منشوراتهم الفيسبوكية؟

لا أدري كيف يسمح هؤلاء الناس لأنفسهم بتلويث التايم لاين والحيطان بكلمات لا يقرؤها أحد، لا هم، ولا غيرهم. يتجاهلونها كما يتجاهلون إعلانات الفيسبوك الجانبية، ومع ذلك يعتقدون أن ذلك التطبيق يمنحهم حسنات لا تنفذ، صدقة جارية افتراضية، بقدر ما ينشر في حيطانهم.

لا أدري كيف سطّح المسلمون الاسلام، فاعتنقوا القشور ونبذوا البذور.
ألغي متابعتي لمنشوراتك، لأني أحبك!
ما علينا، لهم حرية نشر ما يريدون في حساباتهم، وهذا يعني أيضًا حرية تلويث التايم لاين، لكن لي حرية عدم متابعة كل من يلوث التايم لاين بتلك المنشورات المزعجة، التي لا علاقة لها بالدعوة ولا الاسلام، سوى الإسم.

وأنا أجول في بعض الحسابات التي ألغيت متابعتها بسبب ذلك التطبيق، وجدتُ أنه ينشر خلسة بعض الاشهارات دون علم من المستعملين. اكتملت الصورة: يبدو أنه، من بعيد، تطبيق تجاري بغطاء دعوي..

الفقيه اللي بغينا بركته، دخل للجامع ببلغته!
تحديث: بعد مضي أسابيع من انطلاق تطبيق سنن، وبعد استئناس الناس بالتطبيق المعني، وبعد اعتماد الكثير من أصدقائي الفيسبوكيين ذلك التطبيق، لاحظت التالي. يبدو أن تطبيق سنن عبارة عن خطة ذكية لتحويل العدد الهائل من الحسابات التي فعّلت التطبيق إلى آلة بروبانجدا ضخمة وهائلة تعتمد على حسابات تلك المجموعة من القناطير المقنطرة من البشر النشطين في الفيسبوك الذين وقعوا في فخ التطبيق، حيث يمكن للجهة المسؤولة عن التطبيق إرسال أي رسالة عن طريق لوحة تحكم، قد تكون دعوية أو سياسية شعبوية، لتمرير خطاب ما والتأثير على الرأي العام المخدوع. شاهدنا في الصورة أعلاه كيف أن التطبيق أضحى تجاريًا، ننتظر الآن نسماته السياسية..

دمتم متنورين!

الثلاثاء، 6 نوفمبر، 2012

الخلطة السرية لزيادة عدد الزوار

يدعي الكثير مِن مَن يسمون أنفسهم محترفي الأرشفة (SEO) بأنهم قادرين على رفع عداد زيارات موقع أو مدونة بمعينة، بطريقة طبيعية (أي بزوار حقيقين يفهمون ما يُكتب في المدونة، وليسوا روبوتات أو خرفان). يجهدون أنفسهم في نشر مدوناتهم التي تشرح كيفية تفجير وتضخيم عداد الزوار.. كيف تريد من شخص لم يستطع تطبيق خطته التي يدعو لها على مدونته أن يساعد شخصًا آخر؟ لدينا مثل في المغرب يقول: "كُن كان الخوخ كا يداوي، كُن داوى راسُه".

في بدايات تدويني على هذه المدونة، مطلع سنة 2012، نشرتُ تدوينة قاسية وجريئة بعنوان "تبًا لوزبال.. أنا شريف من أسياد المغرب"، جعلتني أحصل على سيل (أعظم من سيول مكة وسيول جدة، بل وإعصار ساندي المدمّر) من الزوار الغاضبين الحانقين الحاقدين، الذين اكتفوا بقراءة العنوان دون المحتوى. حذفتها منذ ذلك الحين.
إحصائيات مدونة نسيم الفجر
من يتابعني منكم يعلم بلا شك أن لي مدونة أخرى، معرفية متخصصة، فيها تدوينتان تجلبان لي الزوار من كل حدب وصوب، عن طريق محرك بحث جوجل، لا غير. الأولى تتحدث عن أصل علامات الترقيم، والثانية يشير عنوانها لسقوط نيزك مريخي في المغرب مطلع سنة 2012، في إقليم طاطا.
إحصائيات مدونة هل تعلم
الجديد في هذه الفقرة هو إفشائي لأحد أسراري، وهي مدونتي الفرنسية التي لم يكن يدري عنها أحد قبل الآن. فيها تدوينتين ما زالتا تقنعان الزوار بدخول مدونتي عن طريق محركات البحث. عنوان التدوينة الأولى بسيط لكنه واضح، يشير لمشهد سقوط المطر من السماء، بينما التدوينة الثانية تشير في عنوانها لشخصية بوزبال المشهورة في الفيسبوك المغربي.
إحصائيات مدونة MaxoSurf
لمن لم يفهم ما كنت أريد إيصاله في الفقرات أعلاه، فليتابع الجملة التالية. الخلطة السرية لزيادة عدد الزوار هو اللعب على عنوان المقال أو التدوينة. فالزائر العربي العادي لا يهمه المحتوى بقدر ما يؤثر فيه العنوان المثير (خصوصًا لو احتوى على بعض الإثارة والإغراء، كما نلاحظ في منتديات الغرام).

دمتم بزوار أوفياء!

الاثنين، 5 نوفمبر، 2012

داود والحريات الفردية في المغرب

تصريحات صادمة لعضو في حركة “مالي”.. الدين، الجنس، وأزمة البرتوش!! (فيديو)
في لقاء إذاعي استضافته إذاعة medradio، يضم عبدالرحيم مكتفي، المختار لغزيوي ومنشط الحوار، ذكرت فيه الحريات الفردية، تلك الدابة، الدابة التي تظهر في آخر الزمن، ذلك الوحش المخيف الذي يزعزع عقيدة المسلمين، حيث كان الحوار مستفزًا لدرجة لا تطاق.

مستفزًا من ناحية الأسئلة والطريقة التي يتناول بها المضيف والمنشط كلامه مع الضيف (عبدالرحيم مكتفي، من حركة مالي "الحركة البديلة للدفاع عن الحريات الفردية")، حيث وصل النقاش للحضيض، متجاهلاً كل القيم النبيلة والمفاهيم المهمة والمحورية، متناولاً المفاهيم الجنسة وما بقي عالقًا من الطابوهات التي يزخر بها المجتمع المغربي. بل ووصل الأمر لينطبق مثال "عمّر داود ما يعاود" على المختار لغزيوي الذي سبق له أن أثار جلبة حول نفس الموضوع (الحرية الجنسية، الفردية)، حيث ظهر في اللقاء ملكيًا أكثر من الملك.

كتعليق لي على اللقاء، أقول ما قاله ناس الغيوان في أغنيتهم "تاغنجة (اسقينا اروينا)":
يا حيرتي فبنادم واحد وكثرة الاديان
ياك ذاك إنسان، وذاك إنسان
ياك هذاك لذاك مراية
سبحان مبدّل الأحوال.

السبت، 3 نوفمبر، 2012

نسبة استخدام الانترنت في دول العالم العربي

يوضح هذا البيان الرسومي نسبة استخدام الانترنت في العالم العربي، أو بتعبير أدق، نسبة السكان الذين يستخدون الانترنت مقارنة مع المجموع الكي لكل دولة من العالم العربي.

ما أثار استغرابي هو نسبة استخدام الانترنت المتدنية في المغرب (25%)، وهي نسبة غير واقعية، إذ لم يتم إدخال الصحراء المغربية (الصحراء الغربية) في الحسبان، فالانترنت في المغرب قد دخل أغلب المنازل (إذا احتبسنا الانترنت على الهواتف النقالة أيضًا).

نلاحظ كذلك تقسيم فلسطين لدولتين أو تصنيفين في البيان الرسومي (infographic)، حيث نجد "فلسطين م. (فلسطين المحتلة)" و "فلسطين س."، أو بمعنى آخر، فلسطين وإسرائيل. بينما السودان صنفت كدولة واحدة رغم انقسامها مؤخرًا.

في المرتبة الأخيرة، نجد الصومال، بنسبة 1% لاستخدام الانترنت من طرف السكان. هي نسبة غير طبيعية، لا علاقة لها بالأمية المعلوماتية، بل يعود السبب الرئيسي للرقابة الشديدة التي يعاني منها متصفحي الانترنت الصوماليين، حيث يجد الخاصة حريتهم (1%)، بينما الشعب (99%) بعيدون كل البعد عنها.

المصدر: يو إكس آرابيا _ UX Arabia: انفوغرافيك عن نسبة وأغراض استخدام الإنترنت في العالم العربي خلال الربع الأول من 2012.

نسيم الفجر ☁☁☁

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة